• الثلاثاء 10 ديسمبر 2019
  • بتوقيت مصر09:44 م
بحث متقدم
نائب وخبير:

هذه أسباب زيادة أعداد المصريين المهاجرين للخارج

آخر الأخبار

أرشيفية
ارشيفية

حسن علام

في أحدث تقرير له، كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، عن زيادة عدد المصريين المهاجرين للخارج خلال 2018 بنسبة 10.6%.

وأوضح أن عدد المصريين المهـاجرين والــذين اكـتسبوا صفة المهاجر سجل 385 مهاجـرًا، خلال عــام 2018 مقابـل 348 مهاجـرًا خلال عام 2017، بزيادة قدرها 10.6%، وذلك بحسب النشرة السنوية للمصريين الذين حصلوا على موافقة للهجرة بالخارج والمصريين الحاصلين على جنسية أخرى عام 2018 .

وبحسب المركزي، احتلت الولايات المتحدة الأمريكية المرتبة الأولى، من حيث عدد المهاجرين الذين حصلوا على موافقة للهجرة بالخارج عام 2018 بنسبة 36.4% .

وبلغ عدد المصريين المهاجرين الذين حصلوا علي موافقة للهجرة بالخارج 309 مهاجرًا أصلي بنسبة 80.3%، و76 مرافق بنسبة 19.7% من الإجمالي.

فيما بلغ عدد المهاجرين المصريين الذين حصلوا على موافقة للهجرة بالخارج من الذكور 319 مهاجرًا بنسبة 82.9%، والإناث 66 مهاجرة بنسبة 17.1% من الإجمالي.

وجاء عدد الحاصلين على مؤهلات جامعية (بكالوريوس – ليسانس) من المصريين الحاصلين على موافقة للهجــرة بالخـارج 171 مهاجــرًا بنسبـة 49.0% مــن إجمـالي عـدد المهـاجريـن الأصـليين والمرافقــين في سـن التعليم (10 سنوات فأكثر) البالغ عددهم 349 مهاجرًا.

وبحسب بيان التعبئة والإحصاء، يأتي المهاجرين في الفئة العمرية (40-44 سنة) في المرتبة الأولى من حيث عدد المصريين الذين حصلوا عــلى موافقــة للهجــرة والذين اكتسبوا صفة المهاجر بالخـارج حيث بلـغ عددهم 72 مهاجـراً بنسبـة 18.7% من الإجمالي.

ووصل عدد المصريين الـذين اكتسبـوا جنسيات أجنبية 2694 مصريًا عام 2018 مقابـل 2331 مصري عـام 2017، بزيادة بلغت نسبتها 15.6%.

خالد عبد العزيز شعبان، عضو لجنة القوى العاملة بالبرلمان، وتكتل «25-30»، قال إن تدهور سوق العمل في أي دولة وعدم الحصول على وظيفة مناسبة يدفع المواطن للجوء للهجرة، وهذا السبب الرئيس وراء تزايد نسب الهجرة.

إضافة إلى ذلك، أشار إلى أن الرغبة في الحصول على راتب وظيفة أفضل يعتبر أحد الأسباب المهمة، لافتًا إلى أن الغالبية تبحث عن الأفضل وما يجمعون من وراءه مكاسب مناسبة.د

وأوضح أن تزايد أعداد المهاجرين ليس ظاهرة في مصر وحدها، وإنما في جميع دول العالم، فالدول الأفريقية يوجد بها نفس الشيء, وكذلك الدول الأوربية يوجد بها من يبحث ويلجأ للهجرة.

وقال الدكتور وائل النحاس، الخبير الاقتصادي، إن الجميع يبحث عن الفرص البديلة التي توفر لها معيشة وحياة أفضل، وبناءً عليها أي شخص تنطبق عليها شروط الهجرة يهاجر.

وفي تصريحات إلى «المصريون»، أضاف «النحاس»، البعض يلجأ إليها للحصول على مرتب أعلى أو لتحسين ظروفه الحياتية، مشيرًا إلى أن الأسباب متعددة وكثيرة.

وفقًأ للنحاس، فإن للهجرة شروط ومعايير محددة، إذ لا يصلح كل شخص لأن يهاجر، موضحًا أن البلد التي تطلب الهجرة إليها تحدد شروط ومؤهلات معينة للشخص الذي يرغب في الهجرة إليها، ومن يصلح يحصل على الأوراق.

وتابع: «بعض الدول تطلب مؤهلات معينة أو شهادات ودرجات علمية معينة، وبعضها يطلب مهارات، ما يعني أن من لا تتوافر فيه تلك الأمور لا يسمح له بالهجرة إليها، فيما من تنطبق عليه المعايير يسمح له».

وأشار إلى أن الهجرة لا مشكلة فيها وهي أمر طبيعي، غير أنه قال إنه إذا كان الغرض منها اللجوء السياسي أو هربًا من الاضطهاد، فهنا تكمن المشكلة؛ لأنها تعبر عن أزمة موجودة في البلد، أما إذا كانت للأهداف السالفة الذكر فلا قلق منها.

 وذكر أن الشخص المهاجر يحصل على كافة المزايا والحقوق المصونة أو المقررة لمواطن الدولة الأصلي، بل يحصل بعد فترة ما على جنسية البلد، ولذلك يكون لها شروط ومعايير محددة.


تقييم الموضوع:

اخترنا لك

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    05:19 ص
  • فجر

    05:19

  • شروق

    06:47

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:57

  • عشاء

    18:27

من الى